المشهد الأسبوعي الخليجي 23-10-2020

تاريخ الإضافة الجمعة 23 تشرين الأول 2020 - 6:43 م    التعليقات 0

        

 

استنتاجات الأسبوع:

-         وفد "إسرائيلي" في المنامة وآخر إماراتي في "تل أبيب" وسط تعزيز متسارع للعلاقة مع الاحتلال بحِزَم اتفاقات

-         تفاهم على التعاون العسكري بين عُمان وباكستان ... وتركيا تطيح بجاسوس إماراتي

-         عُمان تواجه دَيْنا عامًا غير مسبوق ... و"بوتين" و"بن سلمان" يكثفان التشاور حول ضبط أسواق النفط

في تسارع كبير لمسار التطبيع مع الكيان الإسرائيلي، استقبلت البحرين أول وفد رسمي "إسرائيلي" برئاسة مستشار الأمن القومي، مئير بن شبات، يرافقه وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين. ووقعت الحكومتان في المنامة سبع مذكرات تفاهم، واتفاقية لتسيير رحلات طيران مباشرة بين البلدين. وقدمت "إسرائيل" طلبًا رسميًا إلى البحرين لفتح سفارة لها، كما طلبت الإمارات رسميًا فتح سفارة لأبوظبي في تل أبيب.

في السياق أيضًا، وقّعت الإمارات اتفاقات مع "إسرائيل" في مجالات مختلفة خلال زيارة وفد إماراتي إلى تل أبيب، شملت تسيير الرحلات الجوية، والتعاون في الاستثمار والعلوم، وإعفاء الأفراد من تأشيرات الدخول. كما استقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الوفد الإماراتي، الذي ترأسه وزير الاقتصاد، عبد الله المري، حيث أشاد الرئيس "الإسرائيلي"، رؤفين ريفلين، بالزيارة. ووقّع الجانبان أيضًا اتفاقًا مبدئيًا للمساعدة في نقل النفط من الإمارات إلى أوروبا، عبر خط أنابيب يربط مدينة إيلات المطلة على البحر الأحمر وميناء عسقلان على ساحل البحر المتوسط. كما توصلت وزارتا المالية في البلدين إلى اتفاق ثنائي يمنح حوافز وحماية لمن يستثمر في البلد الآخر. وأعلن البدان، إضافةً إلى الولايات المتحدة، إنشاء صندوق استثمارات مشترك بين الدول الثلاث، بقيمة ثلاثة مليارات دولار باسم "الصندوق الإبراهيمي".

بدوره، أجرى "منوتشين" زيارة إلى الإمارات أشاد خلالها باتفاق التطبيع الإماراتي، قبل أن يقوم بزيارة للدوحة التقى خلالها أمير قطر، وبحثا الجهود القطرية-الأمريكية في مكافحة تمويل الإرهاب. كما التقى الوزير الأمريكي بكل من رئيس الوزراء، خالد بن خليفة، والنائب العام، علي المري. في السياق، قال وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، إن التطبيع مع "إسرائيل" سيحدث في نهاية المطاف، في إطار خطة سلام فلسطينية-إسرائيلية. في حين جددت قطر تأكيدها عدم قانونية المستوطنات "الإسرائيلية"، داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

عسكريًا، أكد وزير الدفاع الإيراني، أمير حاتمي، على استعداد بلاده لتوقيع معاهدات عسكرية وأمنية مع دول الخليج بشأن الاستقرار في المنطقة. هذا، بينما أكدت السفيرة الأمريكية لدى الكويت، ألينا رومانوسكي، التزام الولايات المتحدة بأمن الكويت، فيما وقعت عُمان وباكستان، في مسقط، مذكرة تفاهم ثنائية في مجال التعاون العسكري.

على صعيد الصراع مع تركيا، أمرت محكمة تركية بحبس المواطن الأردني، أحمد محمود عايش الأسطل، لاتهامه بالتجسس لصالح الإمارات، مشيرةً إلى أنه تسلل إلى مؤسسات فكرية لفرع جماعة "الإخوان المسلمون" في الإمارات، قبل أن ينتقل للعمل في وكالة "الأناضول" في إسطنبول، بهدف جمع معلومات ووثائق حول المعارضين العرب. كما نقل الجاسوس معلومات للإمارات حول التطورات السياسية لتركيا. وفي السعودية، وأعلنت شركات مؤسسات تجارية وصناعية انضمامها إلى حملة مقاطعة المنتجات والبضائع التركية.

خارجيًا، بحث ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ملف أسواق الطاقة وتنفيذ اتفاقات "أوبك+"، خلال اتصالين هاتفيين. وأجرى وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، زيارة رسمية إلى البرتغال هي الأولى على الإطلاق في تاريخ البلدين. وأطلق وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، ونظيره الإماراتي، عبد الله بن زايد، الحوار الاستراتيجي بين البلدين عبر الفضاء الافتراضي. كما تسلَّم العاهل الأردني، عبد الله الثاني، رسالة من أمير الكويت، نواف الأحمد، حملها وزير الخارجية، أحمد الصباح، خلال زيارته للأردن. من جهته، بحث وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن، مع مسؤولين من حركة "طالبان"، الجهود المبذولة لدفع مسار الحوار الأفغاني مع الحكومة.

خليجيًا، بعث أمير الكويت، نواف الأحمد، رسالة خطية إلى ملك السعودية، سلمان بن عبد العزيز، بينما أفادت مصادر أن الملك أبلغ الأمير استعداده للتعاون في ملف المصالحة الخليجية. كما ألمح وزير خارجية السعودية، فيصل بن فرحان، إلى إمكانية التوصل لحل للأزمة، فيما تعهد رئيس الوزراء الكويتي، صباح الخالد، باستمرار مساعي بلاده لإنهاء الأزمة.

في سياق منفصل، اتهمت البريطانية، كيتلين ماكنمارا، وزير التسامح الإماراتي، نهيان بن مبارك، بالاعتداء عليها جنسيًا، أثناء عملها على إطلاق مهرجان "هاي" الأدبي في أبوظبي، حيث أعلنت رئيسة المهرجان، كارولين ميشيل، أن المهرجان لن يعود للعمل في أبوظبي، إذا استمر "نهيان" في منصبه.

داخليًا، وافق مجلس الوزراء الكويتي على مرسوم يدعو الناخبين لانتخابات مجلس الأمة في الخامس كانون الأول/ ديسمبر المقبل. وأصدر ملك السعودية سلسلة أوامر ملكية، تضمنت إعادة تشكيل هيئة كبار العلماء برئاسة الشيخ "عبد العزيز آل الشيخ"، وتشكيل مجلس الشورى برئاسة "عبد الله آل الشيخ"، كما تضمنت الأوامر تعيين "غيهب الغيهب" مستشارًا بالديوان الملكي، وتعيين "خالد بن عبد الله" رئيسًا للمحكمة العليا. من جانبها، أعلنت الخطوط الكويتية استئناف رحلاتها إلى السعودية، وقررت عُمان إنهاء حظر التجول الليلي.

أمنيًا، تلقت المحكمة الاتحادية في واشنطن إشعارًا من محامين أمريكيين بتوكيلهم للدفاع عن "بن سلمان"، في القضية التي رفعها ضده ضابط الاستخبارات السابق، سعد الجبري، والذي اتهمه فيها بمحاولة اغتياله. من جهته، شكر وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، السعودية، بسبب تحرير مواطنيْن أمريكيين كانا محتجزين لدى الحوثيين باليمن. وكشف مصدر كويتي أن محكمة الجنايات قررت حجز ضابطين، في أولى جلسات قضية "تسريبات أمن الدولة"، موضحًا أن عدد المتهمين بالقضية سبعة، اثنان منهم ضابطان بأمن الدولة  وأربعة هاربون. وأيدت محكمة الجنايات الكويتية حكمًا بسجن الكاتب، فؤاد الهاشم سبع سنوات بتهمة الإساءة لقطر.

اقتصاديًا، ارتفع الدين العام لعُمان لأعلى مستوى في تاريخه، ليصل إلى 60% من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنةً بـ5% من الناتج المحلي الإجمالي في 2014؛ حيث بلغ أكثر من 17 مليار ريال عماني في 2019. كما بدأت عُمان تسويق إصدار سندات دولارية على شريحتين لأجل سبعة أعوام و12 عامًا. هذا، فيما رفعت السعودية استثماراتها في سندات الخزانة الأمريكية بنسبة 4.3% على أساس شهري، خلال آب/ أغسطس الماضي، حيث بلغت 130 مليار دولار.

وفي الكويت، تراجعت مشاريع النفط والبتروكيماويات بنسبة 37%، بما يشكل خسارة بنحو 24.5 مليار دولار. وأعلن بنك الإمارات دبي الوطني تهاوي صافي أرباحه خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020 بنسبة 55% على أساس سنوي، حيث سجل صافي أرباح 5.643 مليارات درهم.

دراسة "إسرائيلية" تبحث توظيف السايبر في التأثير على الرأي العام

 الإثنين 20 نيسان 2020 - 1:27 ص

تعكف "إسرائيل" على توظيف الفضاء الإلكتروني والبرمجيات المرتبطة به ومواقع التواصل الاجتماعي التي تستند إليه، في محاولة التأثير على وعي الجماهير في الدول وأعضاء المنظمات والجماعات التي هي في حالة عداء… تتمة »

هكذا تتم عمليّة تجنيد الجواسيس عبر "لينكد إن"

 الثلاثاء 9 تموز 2019 - 11:51 ص

يُعدّ "لينكد إن" من أقدم مواقع التواصل الاجتماعي التي تُستخدم اليوم، إذ أُنشئ عام 2002، لكنّه ليس من الأكثر استخدامًا، بالرغم من أنّه استقطب حتى منتصف عام 2017 أكثر من 500 مليون مستخدم نشط. لكن، بين… تتمة »

هكذا تجند "إسرائيل" جواسيسها في غزة

 الإثنين 1 تموز 2019 - 1:23 م

في إطار محاولاتها المتواصلة لجمع معلومات عن أنشطة المقاومة، لا تتوقف "أجهزة المخابرات الإسرائيليّة" عن ابتكار طرق مختلفة واستغلال الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة، لإسقاطه… تتمة »

صراع أدمغة استخبارية بين حماس و"إسرائيل" لتجنيد العملاء

 الخميس 23 أيار 2019 - 2:39 م

تدور في أروقة الحرب غير المباشرة بين "إسرائيل"، والمقاومة الفلسطينيّة صراع أدمغة استخباري، إذ تستخدم "المخابرات الإسرائيلية" وسائل محدثة ومطوّرة بين حين وآخر لاختراق المجتمع الفلسطيني، منها أساليب ذ… تتمة »

هكذا توظف "إسرائيل" "حرب المعلومات" لتحقيق أهدافها

 الجمعة 19 نيسان 2019 - 10:01 ص

أوضحت ورقة بحثية "إسرائيلية"، أنّ "الجيش الإسرائيلي" يوظّف بشكل مكثف "حرب المعلومات" ضد "الأعداء"، بهدف تقليص الحاجة لاستخدام القوة العسكرية "الخشنة".
وذكرت الورقة الصادرة عن "مركز بيغن- السا… تتمة »