المشهد الأسبوعي الليبي 11-03-2020

تاريخ الإضافة الأربعاء 11 آذار 2020 - 2:23 م    عدد الزيارات 231    التعليقات 0

        

استنتاجات الأسبوع:

-         الاشتباكات حول طرابلس متواصلة لكن بصورة أقل ما يشير لضعف الدعم الدولي لقوات "حفتر"

-         تغير واضح في نهج فرنسا تجاه "حفتر" ... استقبال ضعيف في زيارة لم تكن على جدول الأعمال

-         في تدخل واضح ... فرنسا تشترط توزيع عائدات النفط بعيدًا عن المركزي لرفع الحصار عن مؤسسات النفط

قال الناطق باسم الجيش الليبي، عقيد طيار محمد قنونو، إن قواتهم تعاملت مع أهداف مباشرة لمليشيات "حفتر" المدعومة بمرتزقة في مناطق تمركزها جنوب طرابلس، ردًا على استهداف المدنيين خلف خطوط القتال بالعاصمة. وأعلن "قنونو" تدمير قوات الوفاق مخزنًا لذخيرة الميليشيات في سوق الأحد جنوب طرابلس، وذلك بعد يوم من قصفهم ذخائر أخرى في قصر بن غشير.

من جهته، قال القائد الميداني بمحور شهداء عين زارة، أحمد بن حليم، إن قواتهم تحقق تقدمًا يوميًا بالمحور، مضيفًا أنها أسرت عددًا من مليشيات "حفتر" من جنسيات مختلفة، مصرية وأفريقية، مبشرًا الشعب الليبي بمفاجأة في الوقت القريب. كما أكد القائد الميداني في محور الرملة، الطاهر بن غربية، تجدد الاشتباكات بشكل متقطع بين قوات عملية بركان الغضب والمليشيات في محور عين زارة والمشروع وشارع المطبات.

ميدانيًا أيضًا، أفاد آمر غرفة عمليات تحرير سرت-الجفرة، إبراهيم بيت المال، أن الوضع في المحور يسوده الهدوء النسبي مع تراشق بالمدفعية الثقيلة بين الحين والآخر. هذا، فيما وصلت تعزيزات عسكرية من المنطقة العسكريّة الوسطى إلى محيط منطقة الوشكة غربي سرت، في إطار الاستعداد لأي هجمات من مليشيات "حفتر". وأفاد قياديون بقوات الوفاق بأن هذه التعزيزات تأتي استعدادًا للرد على أي محاولات لاختراق الهدنة من المليشيات ودعم تأمين تمركزات عملية بركان الغضب. كما أفاد المستشار الإعلامي بوزارة الصحة، أمين الهاشمي، بمقتل شخص مدني وامرأة وإصابة ثلاثة آخرين، جراء إسقاط مليشيات "حفتر" عدة قذائف قرب مدرسة بمنطقة عرادة، فيما أكد الناطق باسم وزارة الصحة، فوزي ونيس، أن "القذائف التي سقطت بمنطقة عرادة تسببت في وقوع أضرار أخرى في عدد من المنازل والسيارات بالمنطقة".

سياسيًا، قال وزير الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، إن فرنسا غيرت من نهجها وسياستها تجاه ليبيا، موضحًا أنها "كانت تدعم حفتر سياسيًا وعسكريًا، وهو ما لا يمكن قبوله، لكن حدث تغير في الموقف الفرنسي أخيرًا بعد توقفها عن دعمه عسكريًا، رغم أنها لا تزال تدعمه سياسيًا، ما سمح باستعادة الحوار معها على قاعدة المصالح المشتركة". وكشف "باشاغا" أنه سيزور فرنسا خلال آذار/مارس الجاري، حيث "سيلتقي مسؤولين من أعلى المستويات، ويوقع بعض الاتفاقيات والعقود هناك".

اقتصاديًا، قالت المؤسسة الوطنية للنفط إن الإغلاق غير القانوني من قبل أتباع "حفتر" سبب خسائر تجاوزت مليارين و900 مليون دولار منذ 17 كانون الثاني/ يناير الماضي، مؤكدةً توفيرها للمحروقات لكافة المناطق بكميات كافية لسد احتياجات النقل ومتطلبات المواطنين. وأعربت المؤسسة عن قلقها من نقص محتمل في الوقود خلال الأيام القادمة، بعد فقدان الإنتاج المحلي وإيقاف عمل مصفاة الزاوية وعدم توفر الميزانيات الكافية للاستيراد.

بدوره، كشف المصرف المركزي، في بيان له، عن تسجيل الإيرادات النفطية 380 مليون دينار عن شباط/فبراير، لافتًا إلى أن رسوم بيع النقد الأجنبي حققت وحدها ستة مليارات دينار، بينما حقق إجمالي الإيرادات السيادية نحو خمسة ملايين دينار. وأفاد المركزي بعزمه على صرف مرتبات شهري كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير، مع تأجيل المزايا والعلاوات والمكافآت وما في حكمها لحين وضع الترتيبات المالية للعام الجاري. كما أكد المصرف أن الإيرادات النفطية لليبيا في كانون الثاني/يناير الماضي كانت صفرًا، وذلك جراء إغلاق الموانئ التي ترتب عليها خسائر مباشرة زادت عن 2.5 مليار دينار، وفق تقدير المصرف حينها.

في السياق ذاته، ارتفع سعر صرف الدولار مقابل الدينار في السوق الموازية، حيث بلغ خمسة دنانير لأول مرة منذ عام تقريبًا، بينما تراوح السعر في الأيام القليلية الماضية بالسوق الموازية بين أربعة 4.650 دينارًا و4.860 دينارًا، بنسبة ارتفاع بلغت 4.68%.

من جهة أخرى، كشفت صحيفة "لوموند" عن تسوية فرنسية تشترط، لرفع "حفتر" الحصار على موانئ النفط وإنتاجه، توزيعًا جديدًا لعائداته بعيدًا عن مصرف ليبيا المركزي. ووصفت الصحيفة تسوية الإليزيه بالحل الوسط، وأن العائدات وفق تلك المبادرة توزع بشكل أكثر مساواة بين مناطق ليبيا، دون المرور عبر مصرف طرابلس المركزي، على أن يكون الرفع فوري لا على المدى البعيد، وفق المقرر سابقًا بشأن “إصلاح هذه المؤسسة".

في الشأن ذاته، أشارت "لوموند" إلى أن "حفتر" تلقى، الإثنين الماضي، استقبالًا في قصر الإليزيه بصفة منخفضة التمثيل، وبأقل التوقعات تجاهه. وذكرت الصحيفة أن هذه الزيارة لم تكن على جدول الأعمال، ولم يعقبها أي بيان صحفي، فيما أبلغت الرئاسة الفرنسية وكالات الأنباء أن "حفتر" مستعد للتوقيع على وقف لإطلاق النار بشرط واحد، وهو أن يحترم الطرف المعارض وحكومة الوفاق الوطني هذا الاتفاق، مضيفةً أن زيارة "حفتر" جزء من خطة باريس لإحياء نتائج قمة برلين، التي لم ينتج عنها شيء حتى الآن.

خارجيًا، قال المتحدث باسم الحكومة الفيدرالية الألمانية، ستيفن سيبرت، إن المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، أكدت لـ"حفتر" أن الحل العسكري غير مجد. يذكر أن "ميركل" بحثت مع "حفتر" وضع الصراع الدائر في ليبيا، وشددت له على أن الهدنة والتقدم في العملية السياسية ضروريان وفقًا لقرارات مؤتمر برلين.

من جهته، قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إنه يعتقد أن نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، سيقْدم على خطوات إيجابية بشأن دور مرتزقة "فاغنر" في ليبيا، بعد أن تلقى أنباء إيجابية بهذا الخصوص، دون أن يفصح عن تفاصيل إضافية. هذا، فيما نقلت وكالة "الأناضول" عن "أردوغان" أنه ينتظر حل الأمور في ليبيا على غرار الخطوة التي أقدم عليها مع "بوتين" بخصوص إدلب. ووصف "أردوغان" موقف "حفتر" بغير التوافقي وأن ذلك واضح للجميع، مشيرًا إلى أنه يعمل على تأجيج الحرب ولا يلتزم بتعهداته.

على الصعيد الخارجي أيضًا، أجمع قضاة دائرة الاستئناف بالمحكمة الجنائية الدولية، على قبول الدعوى المرفوعة ضد "سيف الإسلام القذافي" أمام المحكمة، ورفض الاستئناف المقدم باسمه ضد الدائرة التمهيدية الأولى. وجاء رفض المحكمة بعد النظر في مذكرات الدفاع والمدعي العام والضحايا والحكومة الليبية وغيرها، حيث قالت دائرة الاستئناف إن الدائرة التمهيدية لم تخطئ في استنتاجها حول صدور الحكم ضد "القذافي" غيابيًا نهاية تموز/ يوليو 2015، داعمةً موقفها بتقديمات الحكومة الليبية إلى المحكمة، لتتأكد من صحة موقفها وفق القانون الليبي.

دراسة "إسرائيلية" تبحث توظيف السايبر في التأثير على الرأي العام

 الإثنين 20 نيسان 2020 - 1:27 ص

تعكف "إسرائيل" على توظيف الفضاء الإلكتروني والبرمجيات المرتبطة به ومواقع التواصل الاجتماعي التي تستند إليه، في محاولة التأثير على وعي الجماهير في الدول وأعضاء المنظمات والجماعات التي هي في حالة عداء… تتمة »

هكذا تتم عمليّة تجنيد الجواسيس عبر "لينكد إن"

 الثلاثاء 9 تموز 2019 - 11:51 ص

يُعدّ "لينكد إن" من أقدم مواقع التواصل الاجتماعي التي تُستخدم اليوم، إذ أُنشئ عام 2002، لكنّه ليس من الأكثر استخدامًا، بالرغم من أنّه استقطب حتى منتصف عام 2017 أكثر من 500 مليون مستخدم نشط. لكن، بين… تتمة »

هكذا تجند "إسرائيل" جواسيسها في غزة

 الإثنين 1 تموز 2019 - 1:23 م

في إطار محاولاتها المتواصلة لجمع معلومات عن أنشطة المقاومة، لا تتوقف "أجهزة المخابرات الإسرائيليّة" عن ابتكار طرق مختلفة واستغلال الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة، لإسقاطه… تتمة »

صراع أدمغة استخبارية بين حماس و"إسرائيل" لتجنيد العملاء

 الخميس 23 أيار 2019 - 2:39 م

تدور في أروقة الحرب غير المباشرة بين "إسرائيل"، والمقاومة الفلسطينيّة صراع أدمغة استخباري، إذ تستخدم "المخابرات الإسرائيلية" وسائل محدثة ومطوّرة بين حين وآخر لاختراق المجتمع الفلسطيني، منها أساليب ذ… تتمة »

هكذا توظف "إسرائيل" "حرب المعلومات" لتحقيق أهدافها

 الجمعة 19 نيسان 2019 - 10:01 ص

أوضحت ورقة بحثية "إسرائيلية"، أنّ "الجيش الإسرائيلي" يوظّف بشكل مكثف "حرب المعلومات" ضد "الأعداء"، بهدف تقليص الحاجة لاستخدام القوة العسكرية "الخشنة".
وذكرت الورقة الصادرة عن "مركز بيغن- السا… تتمة »