المشهد الأسبوعي الليبي 15-07-2020

تاريخ الإضافة منذ 4 أسبوع    التعليقات 0

        

 

استنتاجات الأسبوع:

-         مستقويةً بالدعم التركي، قوات الوفاق تعلن عزمها على بسط السيطرة على كامل ليبيا

-         قوات "حفتر" تلعب بورقة إغلاق الحقول النفطية وسط تهديد أمريكي يشير لقلق واشنطن من هذه الخطوة

-         طرفا الأزمة الليبية منقسمان حول طبيعة الدور المصري ... "حفتر" ومؤيدوه مباركون والوفاق ترفض تدخلها هي والإمارات

قال المتحدث باسم الجيش الليبي، العقيد طيار محمد قنونو، إنه "حان الوقت للضرب على الأيدي الآثمة العابثة بقوت الليبيين"، مضيفًا في تصريح إعلامي، أنه "آن الأوان ليتدفق النفط مجددًا وإنهاء وجود المرتزقة الداعمين لمجرم الحرب، خليفة حفتر، الذي أباح لهم أرض ليبيا وسماءها". وأفاد "قنونو" أيضًا بأن الجيش الليبي ماضٍ إلى المدن المختطفة، لرفع الظلم عن أبنائها وعودة مهجريها، قائلًا؛ "سنبسط سلطان الدولة الليبيةعلى كامل ترابها وبحرها وسمائها".

بالمقابل، أعلن الناطق باسم ميليشيات "حفتر"، أحمد المسماري، استمرار إغلاق الحقول والموانئ النفطية، بعد يوم واحد من إعلان المؤسسة الوطنية للنفط رفع القوة القاهرة عنها، وعقب الترحيب الدولي بهذه الخطوة.

وفي مؤتمر صحفي، أكد "المسماري" مواصلة مليشياتهم غلق الموانئ والحقول النفطية، ووضع شروط لإعادة الفتح في إطار ما سماه "التفويض الممنوح لهم للتفاوض مع المجتمع الدولي". وقال الناطق في إنهم يطالبون بفتح حساب خاص بإحدى الدول، تودَع به عوائد النفط مع آلية واضحة للتوزيع العادل لهذه العوائد، رغم المحادثات الدولية التي دعت إلى خطوة رفع القوة القاهرة.

وفي أول ردة فعل، توعدت واشنطن من يقوّضون الاقتصاد الليبي ويتشبثون بالتصعيد العسكري، بمواجهة العزلة وخطر العقوبات، وذلك بعد أن أعلن "حفتر" مواصلته غلق حقول النفط وموانئه. وأعربت سفارة الولايات المتحدة، في بيان لها، عن انزعاجها من التدخل الأجنبي ضد الاقتصاد الليبي، وأسفها من أن الجهود المدعومة من الخارج ضدّ القطاعين الاقتصادي والمالي الليبي، أعاقت التقدم وزادت من خطر المواجهة.

وأضاف بيان السفارة أنّ غارات مرتزقة "فاغنر" على مرافق المؤسسة الوطنية للنفط، وكذلك الرسائل المتضاربة المصاغة في عواصم أجنبية والتي نقلتها مليشيات "حفتر"، أضرّت بجميع الليبيين الذين يسعون لمستقبل آمن ومزدهر.

على صعيد منفصل، قال بيان صادر عن مجلس نواب طبرق إن للجيش المصري الحق في التدخل بليبيا، من أجل حماية أمنها بعد ترحيبه بكلمة الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في هذا السياق. وأضاف البيان أنهم يباركون دعوة "السيسي" لحضور ممثلين عن القبائل، بعدما نادى الأخير في كلمته بتسليح أبناء تلك القبائل الليبية من أجل القتال في بلادهم.

في السياق ذاته، أكد مندوب ليبيا بالأمم المتحدة، الطاهر السني، رفض مشاركة الإمارات في أي مؤتمرات دولية حول ليبيا، كونها داعمة للانقلاب في ليبيا ومشاركة في عمليات التخريب. وأضاف "السني" في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي الأربعاء الماضي، أن الإمارات ليست دولة متوسطية أو ذات عضوية دائمة بمجلس الأمن، ولا يحق لها المشاركة في الاجتماعات.

كما أدان "السني" التهديدات المصرية التي وردت على لسان رئيسها، رافضًا دعم القاهرة لـ"حفتر" الذي يهدد السلم الإقليمي والدولي. وفيما يتعلق بالحقول النفطية، قال المندوب إن قوات حكومة الوفاق ستحرر جميع المنشآت النفطية، ولن تسمح لأي أحد أن يهدد رزق الليبيين.

على صعيد خارجي آخر، قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاويش أوغلو، إن على "حفتر" الانسحاب من سرت والجفرة ومن ثم يكون الجلوس على الطاولة وإعلان الهدنة. وأكد "تشاويش أوغلو" في تصريحات صحفية أن "حفتر" لا يملك حلولًا دبلوماسية، ولا خريطة واضحة للمضي قدمًا لذلك، ومن حق حكومة الوفاق عدم تصديقه.

كما ورد عن الوزير التركي قوله إن أنقرة تتبادل وجهات النظر على مستوى الخبراء مع مصر، بشأن مذكرة التفاهم لترسيم الحدود البحرية مع ليبيا. ولفت "تشاويش أوغلو" إلى أن بلاده ستبدأ التنقيب بشرق المتوسط، وفقًا لاتفاقية مع ليبيا، مضيفًا: “مستعدون للعمل مع شركات من دول أخرى”.

في هذا السياق، شدد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، على ضرورة إنهاء التدخل الأجنبي في ليبيا، وفرض عقوبات ضد كل من يتدخل في البلاد.

على صعيد مستجدات فيروس "كورونا"، أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في ليبيا إلى 1563، بعد تسجيل 51 حالة جديدة. وأكد المركز أن عدد الحالات النشطة وصل إلى 1151 حالة، مضيفًا أن عدد حالات الشفاء ارتفع إلى 370، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 42 حالة بعد تسجيل وفاة مصابيْن.

دراسة "إسرائيلية" تبحث توظيف السايبر في التأثير على الرأي العام

 الإثنين 20 نيسان 2020 - 1:27 ص

تعكف "إسرائيل" على توظيف الفضاء الإلكتروني والبرمجيات المرتبطة به ومواقع التواصل الاجتماعي التي تستند إليه، في محاولة التأثير على وعي الجماهير في الدول وأعضاء المنظمات والجماعات التي هي في حالة عداء… تتمة »

هكذا تتم عمليّة تجنيد الجواسيس عبر "لينكد إن"

 الثلاثاء 9 تموز 2019 - 11:51 ص

يُعدّ "لينكد إن" من أقدم مواقع التواصل الاجتماعي التي تُستخدم اليوم، إذ أُنشئ عام 2002، لكنّه ليس من الأكثر استخدامًا، بالرغم من أنّه استقطب حتى منتصف عام 2017 أكثر من 500 مليون مستخدم نشط. لكن، بين… تتمة »

هكذا تجند "إسرائيل" جواسيسها في غزة

 الإثنين 1 تموز 2019 - 1:23 م

في إطار محاولاتها المتواصلة لجمع معلومات عن أنشطة المقاومة، لا تتوقف "أجهزة المخابرات الإسرائيليّة" عن ابتكار طرق مختلفة واستغلال الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة، لإسقاطه… تتمة »

صراع أدمغة استخبارية بين حماس و"إسرائيل" لتجنيد العملاء

 الخميس 23 أيار 2019 - 2:39 م

تدور في أروقة الحرب غير المباشرة بين "إسرائيل"، والمقاومة الفلسطينيّة صراع أدمغة استخباري، إذ تستخدم "المخابرات الإسرائيلية" وسائل محدثة ومطوّرة بين حين وآخر لاختراق المجتمع الفلسطيني، منها أساليب ذ… تتمة »

هكذا توظف "إسرائيل" "حرب المعلومات" لتحقيق أهدافها

 الجمعة 19 نيسان 2019 - 10:01 ص

أوضحت ورقة بحثية "إسرائيلية"، أنّ "الجيش الإسرائيلي" يوظّف بشكل مكثف "حرب المعلومات" ضد "الأعداء"، بهدف تقليص الحاجة لاستخدام القوة العسكرية "الخشنة".
وذكرت الورقة الصادرة عن "مركز بيغن- السا… تتمة »