المشهد الأسبوعي الإيراني 20-07-2020

تاريخ الإضافة منذ 4 أسبوع    التعليقات 0

        

 

استنتاجات الأسبوع:

-         حرائق كثيرة في أنحاء متفرقة ومنشآت مختلفة بإيران تثير علامات استفهام

-         جولة "ظريف" إلى بغداد وأربيل والاتفاق العسكري بين إيران وسوريا يأتيان ردًا على العقوبات الأمريكية

-         طهران تنفذ أحكامًا بالإعدام على متهمين بالتجسس وتهدد الدول المتورطة في حادث "نطنز"

سيطرت أنباء الحرائق التي اندلعت في أنحاء متفرقة من البلاد على المشهد الإيراني لهذا الأسبوع؛ حيث تم احتواء حريق في شركة بتروكيماويات الشهيد تندكويان، بينما نشب حريق آخر بميدان فردوسي في طهران. كما اشتعلت النيران في سبع سفن على الأقل في ميناء بوشهر جنوب إيران، دون أنباء عن سقوط قتلى أو جرحى. وقال التلفزيون الحكومي إن "حريقًا كبيرًا ضرب مصنع السفن ديلفار كاشتي بوشهر".

وتواصلت أنباء الحرائق في أنحاء مختلفة بإيران، حيث نشب حريقٌ في صهاريج لمكثَّفات الغاز بمصنع بمدينة كاويان فريمان الصناعية، كما التهمت النيران 14 هكتارًا من الأراضي الزراعية في حريقين بمقاطعة إيوان، إلى جانب اندلاع حريق في غابات شيان شمال شرق طهران. كما انفجر محول التيار الكهربائي لمحطة إسلام آباد الحرارية في أصفهان، دون وقوع اي إصابات، فيما وقعت ست حالات حرائق في مراعي همدان، بينما لا تزال الحرائق مشتعلةً في غابات منطقة دمتشنار التابعة لمدينة بوير أحمد.

في شأن منفصل، عقد المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية (مقره باريس) مؤتمره السنوي عبر الإنترنت، سعيًا للضغط على النظام الإيراني. ويأتي المؤتمر بعد مرور عامين على مؤامرة فاشلة، استهدفت تفجير تحضيرات المؤتمر السابق في فرنسا. واعتاد المجلس الذي يضم جماعات المعارضة الإيرانية في الخارج والذي يسعى إلى إنهاء نظام الحكم الحالي في إيران، عقد مؤتمر سنوي خارج العاصمة الفرنسية. يذكر أن المجلس كان وراء ما يمكن القول إنه أكبر عمل قامت به المعارضة في الخارج، وهو الكشف، عام 2002، عن البرنامج النووي الإيراني الذي كان سريًا، لكن سِجل المجلس متقلب منذ ذلك الوقت، بينما يقول إنه يحظى بتأييد واسع في إيران.

خارجيًا، قام وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، بزيارة إلى كل من بغداد وأربيل ، وتباحث في بغداد حول التوافقات الحاصلة بشأن التعاون الثنائي، خلال زيارة رئيس بلاده، حسن روحاني، إلى بغداد وسبل تطوير هذا التعاون في مختلف المجالات، فضلًا عن القضايا الإقليمية والدولية المهمة، ووضع أمريكا في المنطقة. والتقى "ظريف" في بغداد مع نظيره العراقي، فؤاد حسين، ورئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، ورئيس الجمهورية، برهم صالح، ورئيس البرلمان، محمد الحلبوسي. ثم توجه الوزير إلى أربيل حيث التقى رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، ورئيس حكومة الإقليم، مسرور بارزاني، وزعيم "الحزب الديمقراطي الكردستاني"، مسعود بارزاني، حيث بحث معهم العلاقات الثنائية وسبل تطويرها وأهم القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. يذكر أنه من المقرر أن يقوم "الكاظمي" بزيارة إلى طهران الثلاثاء القادم، تلبيةً لدعوة من "روحاني".

في شأن آخر، هددت الخارجية الإيرانية بـ"رد حاسم"، ضد أي دولة يثبت تورطها أو مسؤوليتها عن حادثة منشأة "نطنز" النووية، مؤكدةً أنه في حال ثبت ضلوع كيان أو دولة في الحادث، فإن رد إيران سيكون حاسمًا وهامًا، وستثبت أن "زمن اضرب واهرب قد ولى". بدوره، قال المتحدث باسم الخارجية، عباس موسوي، إن حادث نطنز لم يؤثر على برنامج إيران النووي، موضحًا أن الانفجار "وقع في وحدة خارجية تقوم بتصنيع بعض المعدات، بينما الأنشطة النووية في المحطة تتم تحت الأرض"، وأضاف: "نعمل على إعادة بناء الوحدة واستبدالها". وكشف "موسوي" أن مجلس الأمن القومي الإيراني وهيئة الطاقة الذرية الإيرانية، سيعلنان عن نتائج التحقيقات بشأن الحادث بعد انتهائها بالكامل، مؤكدًا في سياق آخر أنه لا علاقة لإيران بحادث انفجار السفينة العسكرية الأمريكية في سان دييغو.

على صعيد العلاقات الايرانية السورية، يعبر توقيع الاتفاق في دمشق بحضور رئيس النظام، بشار الأسد، ورئيس أركان الجيش الإيراني، محمد حسين باقري، عن الارتقاء في العلاقات الاستراتيجية بينهما إلى حد غير مسبوق، حيث يشكل حصيلة لتعاون طويل على المستوى الأمني والتنسيق العسكري، رغم التحديات الأمنية المتنامية أمامهما. كما يمنح الاتفاق مزيدًا من الصلاحية للوجود العسكري الإيراني بسوريا، وهو رد على العقوبات التي فرضتها الإدارة الأمريكية على نظام "الأسد"، من خلال "قانون قيصر". وتزامنًا مع توقيع الاتفاق، ترددت أنباء بإغراق السوق السورية بالسلع الإيرانية، والانفتاح على الدول الشرقية بما فيها الصين. كما يهدف الاتفاق لتجسيد النوايا الإيرانية، لبناء خيار لمهاجمة "إسرائيل" من سوريا أو من خلالها، ردًا على الهجمات "الإسرائيلية" على المواقع العسكرية الإيرانية.

أمنيًا، تم تنفيذ حكم الإعدام بحق "رضا أصغري"، المتهم بالعمالة والصلة بالمخابرات الأمريكية. وقال المتحدث باسم القضاء، غلام إسماعيلي، إن "أصغري"، وهو موظف سابق بوزارة الدفاع، باع معلومات عن برنامج الصواريخ الإيراني لوكالة المخابرات الأمريكية "سي آي إيه"، وتم تنفيذ حكم الإعدام فيه. كما تم تنفيذ حكم الإعدام في المتهم "محمود موسوي مجد"، الذي قال عنه "إسماعيلي" إن "الجاسوس" كان مقيمًا في سوريا مع أسرته، مضيفًا أنه "قدم معلومات عن المستشارين الإيرانيين وعن عمل وزارة الدفاع وفيلق القدس، إلى الموساد الإسرائيلي والمخابرات المركزية الأمريكية". هذا، بينما أفادت عدَّة منظَّمات لحقوق الإنسان أنّ السجينين الكرديين، دياكو رسول زاده وصابر شيخ عبد الله، أُعدِما في سجن أرومية.

أمنيًا أيضًا، تظاهر عدد كبير من الإيرانيين في محافظة خوزستان ، احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية الصعبة بالبلاد، بينما فرقتهم قوات الشرطة وتوعدت بالحزم ضدهم، وقالت إن المتظاهرين رددوا شعارات "مخالفة للأعراف". هذا، فيما أعلن الحرس الثوري عن اشتباك مسلَّح بين قواته وقوات أحد الأحزاب الكردستانية، قُرب قرى مقاطعة سروآباد بمحافظة كردستان، ما أسفر عن مقتل وإصابة أربعة من عناصر الحرس الثوري.

في شأن منفصل يتعلق بالاتفاق النووي، قالت السفارة الإيرانية في إيطاليا في بيان لها، إن "النتيجة الوحيدة التي حصلت عليها إيران من الاتفاق، والذي تشكل على أساس قرار مجلس الأمن الدولي رقم (2231)، تتمثل في إنهاء القيود المفروضة على شراء الأسلحة التقليلدية، بداية من تشرين الأول/ أكتوبر المقبل". وشدد البيان على أن الاتفاق حاليًا في خطر شديد، بسبب الضغوط القصوى للولايات المتحدة الأمريكية، "وامتثال أوروبا الكبير لها"، مطالبًا الحكومة الأوروبية بالتصرف نحو تعزيز الاتفاق، ومراعاة الالتزامات التي تم التعهد بها.

اقتصاديًا، هبط الريال الإيراني إلى أدنى مستوى له على الإطلاق، أمام الدولار الأمريكي في السوق غير الرسمية.

دراسة "إسرائيلية" تبحث توظيف السايبر في التأثير على الرأي العام

 الإثنين 20 نيسان 2020 - 1:27 ص

تعكف "إسرائيل" على توظيف الفضاء الإلكتروني والبرمجيات المرتبطة به ومواقع التواصل الاجتماعي التي تستند إليه، في محاولة التأثير على وعي الجماهير في الدول وأعضاء المنظمات والجماعات التي هي في حالة عداء… تتمة »

هكذا تتم عمليّة تجنيد الجواسيس عبر "لينكد إن"

 الثلاثاء 9 تموز 2019 - 11:51 ص

يُعدّ "لينكد إن" من أقدم مواقع التواصل الاجتماعي التي تُستخدم اليوم، إذ أُنشئ عام 2002، لكنّه ليس من الأكثر استخدامًا، بالرغم من أنّه استقطب حتى منتصف عام 2017 أكثر من 500 مليون مستخدم نشط. لكن، بين… تتمة »

هكذا تجند "إسرائيل" جواسيسها في غزة

 الإثنين 1 تموز 2019 - 1:23 م

في إطار محاولاتها المتواصلة لجمع معلومات عن أنشطة المقاومة، لا تتوقف "أجهزة المخابرات الإسرائيليّة" عن ابتكار طرق مختلفة واستغلال الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة، لإسقاطه… تتمة »

صراع أدمغة استخبارية بين حماس و"إسرائيل" لتجنيد العملاء

 الخميس 23 أيار 2019 - 2:39 م

تدور في أروقة الحرب غير المباشرة بين "إسرائيل"، والمقاومة الفلسطينيّة صراع أدمغة استخباري، إذ تستخدم "المخابرات الإسرائيلية" وسائل محدثة ومطوّرة بين حين وآخر لاختراق المجتمع الفلسطيني، منها أساليب ذ… تتمة »

هكذا توظف "إسرائيل" "حرب المعلومات" لتحقيق أهدافها

 الجمعة 19 نيسان 2019 - 10:01 ص

أوضحت ورقة بحثية "إسرائيلية"، أنّ "الجيش الإسرائيلي" يوظّف بشكل مكثف "حرب المعلومات" ضد "الأعداء"، بهدف تقليص الحاجة لاستخدام القوة العسكرية "الخشنة".
وذكرت الورقة الصادرة عن "مركز بيغن- السا… تتمة »