المشهد الأسبوعي الماليزي 11-01-2021

تاريخ الإضافة منذ 6 يوم    التعليقات 0

        

 

استنتاجات الأسبوع:

-         "أمنو" يحزم أمتعته ويرتب أوراقه لاحتمال عقد انتخابات مبكرة و"مهاتير" ينصح "ياسين" بالاستقالة

-         مسجل الجمعيات يرفض تسجيل حزب "مهاتير" الجديد والأخير يعتبره قرارًا سياسيًا

-         منظمة أمريكية تدرج "مهاتير" ضمن أخطر 20 شخصية حول العالم وماليزيا تبارك المصالحة الخليجية

تستمر المنظمة الوطنية الماليزية المتحدة "أمنو" في ترتيب بيتها الداخلي، تمهيدًا لاحتمال عقد انتخابات مبكرة هذا العام؛ فقد تم إقالة الأمين العام لتحالف "BN"، أنور موسي، الذي يقوده حزب "أمنو" بسبب مواقفه غير المنسجمه مع موقف الحزب، من قضايا ترك التحالف مع حزب "بيرساتو" والتحالف مع حزب "العدالة" الذي يقودة "أنور ابراهيم". تجدر الإشارة إلي أن "موسي" يشغل حاليًا وزير الأقاليم الفيدرالية في حكومة "ياسين".

من جهته، قبل  "موسي" الإقالة مع اعتراضه على آلياتها وأسبابها، مؤكدًا استمراره في دعم الحكومة الحالية بقيادة "ياسين". في السياق ذاته، عُين "أحمد ماسلان" أمينًا عامًا بديلًا لتحالف "BN"، بينما سيعقد حزب "أمنو" جمعيته العمومية مبكرًا هذا العام في 31 كانون الثاني/ يناير الجاري، ليقرر إذا كان سيواصل التعاون مع حزب "بيرساتو" أو العكس. يذكر أن التحالف الحاكم الحالي يتمتع بأغلبية هشة للغاية في البرلمان الماليزي، وأن أي قرار يتخذه "أمنو" بسحب دعم "بيرساتو" والحكومة سيرفع احتمال سيناريو الانتخابات المبكرة. هذا، فيما صرح رئيس الحزب الإسلامي الماليزي "باس"، الشيخ عبد الهادي أوانج، أنه واثق من أن التحالف الحاكم الحالي لن ينهار لكن سيتم تعزيزه، مؤكدًا أنه من السابق لأوانه استنتاج أن حزب "أمنو" قد حسم موقفه من الاستمرار في الحكومة الحالية.

من جانبه، نصح "مهاتير محمد" رئيس الوزراء الماليزي الحالي، محي الدين ياسين، بالاستقالة الآن بدلًا من الانتظار حتى يتم الإطاحة به من قبل "أمنو". هذا، بينما أعلن "مهاتير" أن مسجل الجمعيات "ROS"، رفض طلب تسجيل حزبه الجديد المسمي"Pejuang"  كحزب سياسي جديد، معتبرًا أن الرفض جاء بتوجيهات سياسية من رئيس الوزراء، محي الدين ياسين، على خلفية موقفه من التحالف الحاكم الحالي.

في إطار متصل، صرح رئيس حزب "Warisan" التابع لولاية صباح، محمد شافي أبدال، أن السياسة الماليزية تحتاج إلى إعادة ضبط في عام 2021، لتمكينها من تجاوز السياسات الشخصية، واصفًا السياسة الماليزية في عام 2020 بأنها كانت "فوضوية". وأكد "أبدال" أن جميع الماليزيين مطالبين بالتوحد ضد "أحزاب النخبة التي تهيمن على الحكم"، كما نصح الحكومة الحالية بأن تركز على أمرين: إدارة الأزمة الحالية التي تعيشها البلاد بدلًا من المناكفات السياسية مع "أمنو"، والتجهيز لانتخابات مبكرة بين حزيران/ يونيو وآب/ أغسطس من هذا العام.

على صعيد تطورات "كورونا"، ذكرت بعض وسائل الإعلام الماليزية أن الحكومة تنوي فرض إجراءات تقييد حركة صارمة "MCO"، لخفض أعداد حالات الإصابة إلى مستوى يمكن السيطرة عليه. وبحسب مصادر لصحيفة  "The Star"، فإن إجراءات تقييد الحركة المشددة ستكون على أقل تقدير لمدة شهر، اعتبارًا من الأسبوع الجاري. كما تؤكد المصادر أن الإعلان سيصدره رئيس الوزراء، الإثنين القادم. في هذا أفطار، ستكون الأنشطة الرئيسية التي ستتأثر بوجود "MCO" تلك التي تتضمن أنشطة دينية واجتماعية ورياضية وثقافية، فيما قال أحد المصادر إن الأنشطة الاقتصادية ستتأثر إلى حد ما. وستعمل الإجراءات المقترحة على تهدئة درجات الحرارة السياسية، في ضوء التطورات الأخيرة التي تهدد استمرار الحكومة. جدير بالذكر أن المتوسط اليومي للحالات المكتشفة هذا الأسبوع ثلاثة آلاف حالة.

أمنيًا، لقي ستة أشخاص على الأقل مصرعهم وتم إجلاء قرابة 50 ألف شخص في ماليزيا، بعد أن ضربت الأمطار الموسمية الساحل الشرقي للبلاد، حسبما ذكرت السلطات، ما تسبب في "أسوأ فيضانات منذ نصف قرن".

في شأن غير ذي صلة، أدرجت مؤسسة مكافحة التطرف "CEP" ومقرها الولايات المتحدة، رئيس الوزراء الماليزي السابق، مهاتير محمد، ضمن "أخطر 20 متطرفًا" في العالم؛ حيث احتل المرتبة 14 في مشروع القائمة مكافحة التطرف. وعللت المنظمة إدراج "مهاتير" بسبب معاداته للسامية ونقدة اللاذع للغرب ودعمه للعنف المتطرف ضد الغرب. كما اعتبرت القائمة أن مقال "مهاتير" الذي نشره في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، بعد الهجوم الإرهابي في فرنسا، أنه مقال رأي احتوى على فقرة مثيرة للجدل تبرر العنف. تجدر الإشارة إلى أن "مهاتير" ذكر في مقالة أن العنف الإسلامي رد على التمييز والظلم، الذي تعرض ولا يزال يتعرض له المسلمون حول العالم.

اقتصاديًا، سجلت قيمة تجارة قطاع الزراعة الماليزي ارتفاعًا بنسبة 10.6%، لتصل إلى 169.2 مليار رنغيت ماليزي خلال الأشهر الحادية عشر الأولى من عام 2020، مقارنةً بـ153 مليار رنغيت في عام 2019. وأفاد وزير صناعة المزارع والسلع الأساسية، محمد خير الدين أمان رزالي، بأنه خلال الفترة حتى تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، بلغت عائدات صادرات المنتجات الزراعية 133.2 مليار رنغيت، أي مايعادل 15.1% من إجمالي عائدات صادرات البلاد، ما يدل على نمو إيجابي خلال الفترة من كانون الثاني/ يناير إلى تشرين الثاني/ نوفمبر 2020.

على صعيد خارجي، وصفت ماليزيا إعلان العُلا الذي وقعته الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، في الخامس من الشهر الجاري بأنه اتفاق "التضامن والاستقرار" في منطقة الخليج العربي. وأفادت وزارة الخارجية في بيان لها بأن ماليزيا ترحب باتفاق المصالحة الخليجية، وتعتبره علامة بارزة وإنجازًا دبلوماسيًا كبيرًا، في إعادة العمل المشترك بين الدول المتجاورة في الخليج العربي. وذكرت الوزارة أن "ماليزيا تتمتع بعلاقات طويلة الأمد مع جميع دول الخليج والعالم العربي، وسنواصل دعم جميع مبادرات السلام التي يمكن من خلالها أن تحقق الاستقرار والوحدة والازدهار في المنطقة وخارجها".

دراسة "إسرائيلية" تبحث توظيف السايبر في التأثير على الرأي العام

 الإثنين 20 نيسان 2020 - 1:27 ص

تعكف "إسرائيل" على توظيف الفضاء الإلكتروني والبرمجيات المرتبطة به ومواقع التواصل الاجتماعي التي تستند إليه، في محاولة التأثير على وعي الجماهير في الدول وأعضاء المنظمات والجماعات التي هي في حالة عداء… تتمة »

هكذا تتم عمليّة تجنيد الجواسيس عبر "لينكد إن"

 الثلاثاء 9 تموز 2019 - 11:51 ص

يُعدّ "لينكد إن" من أقدم مواقع التواصل الاجتماعي التي تُستخدم اليوم، إذ أُنشئ عام 2002، لكنّه ليس من الأكثر استخدامًا، بالرغم من أنّه استقطب حتى منتصف عام 2017 أكثر من 500 مليون مستخدم نشط. لكن، بين… تتمة »

هكذا تجند "إسرائيل" جواسيسها في غزة

 الإثنين 1 تموز 2019 - 1:23 م

في إطار محاولاتها المتواصلة لجمع معلومات عن أنشطة المقاومة، لا تتوقف "أجهزة المخابرات الإسرائيليّة" عن ابتكار طرق مختلفة واستغلال الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة، لإسقاطه… تتمة »

صراع أدمغة استخبارية بين حماس و"إسرائيل" لتجنيد العملاء

 الخميس 23 أيار 2019 - 2:39 م

تدور في أروقة الحرب غير المباشرة بين "إسرائيل"، والمقاومة الفلسطينيّة صراع أدمغة استخباري، إذ تستخدم "المخابرات الإسرائيلية" وسائل محدثة ومطوّرة بين حين وآخر لاختراق المجتمع الفلسطيني، منها أساليب ذ… تتمة »

هكذا توظف "إسرائيل" "حرب المعلومات" لتحقيق أهدافها

 الجمعة 19 نيسان 2019 - 10:01 ص

أوضحت ورقة بحثية "إسرائيلية"، أنّ "الجيش الإسرائيلي" يوظّف بشكل مكثف "حرب المعلومات" ضد "الأعداء"، بهدف تقليص الحاجة لاستخدام القوة العسكرية "الخشنة".
وذكرت الورقة الصادرة عن "مركز بيغن- السا… تتمة »